أمراض و علاجات

وصفات مفيدة لعلاج الثآليل ومسامير الأقدام

وصفات مفيدة لعلاج الثآليل ومسامير الأقدام

الثآليل والأثافين:

الثآليل أشكال وأنواع مختلفة، تصيب الجلد في أي مكان من الجسم، وتصيب الإنسان في أي مرحلة من العمر.

وهو مرض معد يسببه فيروس خاص من مجموعة بابوفا ينتقل من المصاب إلا السليم عن طريق الملامسة المباشرة لمنطقة الإصابة، ويساعد على انتشاره والإصابة به ضعف جهاز المناعة عند الإنسان.

العلاج:

تزال الثآليل بعدة طرق منها الجراحية والكيميائية والدوائية التي تساعد على زيادة المناعة الذاتية للإنسان

كما استعملت أشعة اللايزر أيضا، وغيرها من طرق.

وتزول الثآليل أيضا بطريقة الإيحاء الذاتي. وهذه الظاهرة معروفة للكثيرين

وسنذكر عدة طرق لإزالة الثآليل بواسطة استعمال النباتات الطبيعية.

أما الأثافين فهي في الغالب تحدث بسبب زيادة الضغط على الجلد، فتزداد سماكة الطبقة المتقرنة لدرجة كبيرة وتنغرس في العمق فتسبب آلاما وإزعاجات كثيرة للمصاب.

علاج الثآليل والأثافين:

  • طريقة بسيطة لإزالة الثآليل:

ورد عن الشيخ ابن سينا أنه إذا حكت الثآليل بورق البقلة عدة مرات كل يوم وفي أيام متتالية أدى ذلك إلى موتها وقلعها.

  • وطريقة أخرى بسيطة لإزالة الثآليل:

توضع قشور ليمونتين حامضتين وناضجتين فوق كوب من الخل القوي (ويفضل خل التفاح)

ويترك لمدة ثمانية أيام، ثم يستعمل غسلا للثآليل صباحا ومساء حتى زوالها.

  • كما قال الأطباء العرب قديما:

إن الثآليل إذا دلكت بالخرنوب الفج بشدة في عدة أيام متتالية أدى ذلك إلى زوالها نهائيا دون أن تترك أثرا.

  • إذا قطعت أوراق التين أو أغصانه الصغيرة فإنه يخرج منها مادة حليبية واضحة

يوضع منها مباشرة فوق الثآليل، ويكرر هذا العمل في الصباح والمساء حتى تذوب كامل الثآليل.

إزالة مسامير الأقدام (الأثافين):

تنقع الأقدام المصابة بماء فاتر لمدة عشر دقائق ثم تغسل وتنشف جيدا

وتؤخذ قطعة من البندورة الخضراء الفجة (قبل احمرارها) تناسب المكان الذي يوجد فيه المسمار

(نصف حبة البندورة إذا كان المسمار في أسفل القدم مثلا) تطبق كما هي ومن طرف اللب فوق المسمار

وتضمد مكانها من المساء حتى الصباح، حيث تنزع ويكرر العمل كل يوم مساء لمدة أسبوع

عندها يكون المسمار قد تلاشى نهائيا.

وإذا لم يزل كليا تنقع القدم في ماء ساخن لمدة عشر دقائق ثم يسحب المسمار، فيخرج كما هو دون ألم أو إزعاج.

ولا بد أن يترك هذا الثفن مكان فراغا واضحا لا يسبب أية مضاعفات

لذلك يجب الاعتناء بنظافته حتى يترمم تماما.

  • إزالة المسامير والثآليل:

إن للبصل قدرة فائقة على تخليص الإنسان من مسامير الأطراف والثآليل.

ففي حالة المسامير توضع شرائحه فوق الثفن وتثبت بواسطة المشمع اللاصق من المساء حتى الصباح ولعدة أيام متتالية، ثم تنقع الأقدام بالماء الحار لمدة ساعة وبعدها يمكن نزع المسمار بسهولة.

أما الثآليل فينصح بإشباع شرائح البصل بالخل ووضعها مساء فوق الثؤلول وتثبيتها بالمشمع اللاصق من المساء حتى الصباح.

وفي النهار يدهن الثؤلول بعصير البصل المملح جديا، وبعد عدة أيام تزول الثآليل دون أن تترك أي أثر لها فوق الجلد.

  • طريقة أخرى لإزالة الثآليل والمسامير:

يسحق فص من الثوم ويوضع بشكل ضماد فوق المسمار أو الثؤلول من المساء حتى الصباح

ولعدة أيام متتالية فيذوب الثؤلول ويزول، ويذبل المسمار ويسهل قلعه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى