أمومة و طفولة

السيلانات المهبلية وعلاجها

السيلانات المهبلية وعلاجها

تشاهد معظم النساء، بشكل مؤقت أو دائم، ظهور بعض السيلانات المهبلية

التي قد تكون غريزة أو شحيحة، وقد تكون طبيعية أو مرضية.

ورغم أن بعض أساليب العلاج الحديثة لا تنصح باستعمال الدوش المهبلي

لكننا نرى أنها عملية مفيدة جدا للمرأة، بشرط أن تطبق عند إجرائها كافة الشروط الصحية.

ونرى أن حقنة مهبلية واحدة كل يوم، إلى حقنتين في الأسبوع، تفي بالغرض إلا في الحالات المرضية

التي تتطلب علاجات أدق. ويراعى دائما أن تكون الحقنة مصنوعة من المعدن كي يسهل تنظيفها وتعقيمها بالغلي، وأن يستهلك من 1-1.5 لتر من الماء لإتمام عملية الدوش.

ويفضل أن يجري الحقن المهبلي والمرأة جالسة بوضعية القرفصاء

فيدخل رأس المحقنة في المهبل دون الوصول إلى الرحم، بينما توضع المحقنة نفسها في مكان مرتفع حتى ينساب السائل المطهر ويغسل تجويف المهبل بشكل جيد ودون ألم.

ودائما يجب أن تكون المحقنة نظيفة ومعقمة والسائل المستعمل مغليا قبل استعماله (يترك السائل بعد غليه عدة دقائق حتى يفتر).

علاج السيلانات المهبلية:

نورد فيما يلي عدة طرق تفيد في علاج السيلانات المهبلية بأنواعها:

  • طريقة أولى:

يغلى لتر من الماء ويضاف إليه أربع ملاعق من زهر البابونج الجافويترك يغلي لمدة خمس دقائق، ثم يصفى بواسطة قطعة من الشاش ويستعمل دافئا

بشكل حمام مهبلي (دوش) مرة واحدة إلى مرتين كل يوم. ويستمر في ذلك إلى ما بعد الشفاء بعدة أيام.

  • طريقة ثانية:

يضاف حوالي (100 غرام) مائة غرام من بذور البقدونس إلى لتر من الماء ويغلى لمدة 15 دقيقة ثم يصفى بواسطة قطعة من الشاش ويستعمل فاترا بشكل حقنة مهبلية مرة واحدة إلى مرتين يوميا، ويستمر فعل ذلك إلى ما بعد الشفاء التام بعدة أيام.

 

  • طريقة ثالثة: يوضع مقدار قبضة اليد من لحاء شجر البلوط في لتر من الماء ويغلى على النار عدة دقائق

ثم يصفى بواسطة قطعة من الشاش ويستعمل فاترا بشكل دوش مهبلي مرة واحدة إلى مرتين كل يوم.

يفيد هذا الدوش في تطهير جوف المهبل وله تأثير قابض ومرقىء للنزيف أيضا

أي أنه يفيد خاصة في حالة وجود الدم مع السيلان، وينصح به البعض ويقولون بأنه يفيد في حالة سرطان الرحم.

(ويمكن أن يضاف للمغلي السابق ملعقة كبيرة من كربونات الصوديوم).

 

  • طريقة رابعة: يغلى 1-1.5 لتر من الماء ويضاف إليه مقدار ملعقة متوسطة من ملح الطعام وتذاب جيدا، وبعدما يفتر السائل يستعمل دوشا مهبليا.

 

  • طريقة خامسة: يفيد في حالة وجود مفرزات مهبلية سائلة غزيرة

إضافة ملعقة كبيرة أو ملعقتين من الخل إلى (1-1.5) لتر من الماء الفاتر (بعد غليه)، واستعماله دوشا مهبليا مرة واحدة كل يوم، ويستمر فعل ذلك إلى ما بعد الشفاء بعدة أيام.

 

علاج السيلانات المهبلية البيضاء:

يمكن تطبيق إحدى الوصفات التالية لعلاج السيلانات المهبلية البيضاء:

  • يغلى بتر من الماء ويضاف إليه مقدار ثلاث ملاعق كبيرة من ورق الجوز اليابس

“ويمكن استعمال الأوراق الخضراء إذا لم تتوفر اليابسة”، ويغلى لمدة ثلاث دقائق

ثم تطفأ النار ويترك ليتخمر مدة عشر دقائق ثم يصفى جيدا، ويستعمل بشكل دوش مهبلي (وهو فاتر)

مرة واحدة كل يوم. ويكرر هذا الدوش لمدة عشرة أيام تقريبا حيث يتم الشفاء.

ويفضل جمع أوراق الجوز وتجفيفها في شهر حزيران.

  • يضاف مقدار قبضة اليد من أوراق الأوكاليبتوس إلى لتر من الماء، ويغلى على النار لمدة عشر دقائق

ثم يصفى، ويستعمل فاترا حقنا مهبلية (دوش) مرة واحدة كل يوم، ويكرر حتى الشفاء.

  • خاص بالفتيات في سن البلوغ: يوصف مستحلب اللاميون الأبيض للفتيات الصغيراتلفائدته المعروفة في مقاومة فقر الدم وضعف البنية في هذه السن، كما يفيد في اضطرابات الحيض ويكافح الإفرازات المهبلية البيضاء.

ويحضر مستحلب من إضافة ملعقتين صغيرتين من اللاميون الأبيض لكل فنجان من الماء بدرجة الغليان

ويترك ليتخمر بعض الوقت ثم يصفى ويشرب منه فنجان واحد صباحا وآخر مساء.

كلمات دلالية :

الافرازات المهبلية,الافرازات المهبليه,علاج حكة المهبل بالاعشاب,علاج حكة المهبل للمتزوجات,علاج حكة المهبل للحامل,علاج افرازات المهبل بالاعشاب,افرازات الحمل,الافرازات المهبلية البيضاء,الالتهابات المهبليه,التهابات المهبل في الحمل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى